العربية تتبع قصة دراسة دنماركي في إحدى محاظر اترارزة

كان عليه في البداية أَن يقنع شيوخا وأساتذة اعتادوا نمطا تقليديا في التعليم يتركزعلى التلقين المباشر وأن يعتمدوا أسلوبا جديدا و يشكل في حد ذاته توجها عالميا ألا وهو التعليم عن بعد.

سافر يوسف وهو دنماركي من أصول عربية إلى بلدة النباغية في عمق الصحراء الموريتانية ليبدأ مهمة شاقة مع علماء البلدة الصغيرة التي ذاع صيتُها بين طلبة العلم في مختلف أنحاء العالم بمحاظرها المميزة .
فريق مهمة خاصة تابع رحلة يوسف وسعيه لنقل العلوم الدينية واللغوية من صحراء موريتانيا لمواجهة الغلو والإرهاب في أوربا نتيجة الجهل بالدين و اللغة.

تيليغرام

مقالات ذات صله