عمال شنقيتل يدخلون في إضراب احتجاجا على عنصرية الشركة

قالت مصادر خاصة من داخل شركة شنقيتل السودانية إن عمالها الموريتانيين يخططون للدخول في إضراب احتجاجي، غضبا من وضعية أجورهم المتدنية.

وأكدت ذات المصادر أن وثائق كشفت مؤخرا أن 15 عاملا سودانيا يتمتعون بحقوقهم ويتقاضون أجورا أضعاف أجور 200 عامل موريتاني، يفوقون السودانيين كفاءة وأداء في العمل.

وأشارت الوثائق إلى أن شنقيتل اكتتبت 215 عاملا عند افتتاحها في نواكشوط، إلا أن جل العمال الموريتانيين قدموا استقالتهم في السنوات الأخيرة، في ظل عدم احترام حقوقهم وتدني أجورهم، وربما ابتزازهم من طرف مديريهم من سودان مصر.

تيليغرام

مقالات ذات صله