ولد عيدله: هناك مخلفات يؤدي عدم المبالاة بها إلى ظهور الكراهية

خطاب الكراهية والتطرف والغلو والعنصرية والفئوية لا يمكن بناء الدول معه، والشعب الموريتاني أوضح اليوم في مسيرته ضد الكراهية أنه شعب واحد و لن يقبل هذا النوع من التصرفات الهدامة، ومن يروج لها يعتبر مجرما تجب محاكمته من طرف القائمين على الأمر العام.

ومما لا شك فيه أن هناك مخلفات يؤدي عدم المبالاة بها إلى ظهور مثل هذه الظواهر الهدامة و التي تجب محاربتها من طرف الجميع، وذلك بوجود دولة المواطنة التي يتمتع الجميع فيها بنفس الحقوق و الواجبات.

و لعله من الأهمية بمكان التنويه بخطاب السيد الرئيس محمد بن عبد العزيز الذي أوضح فيه أن التفاوت بين البشر أمر طبيعي وأن التعليم هو الحل الأساسي لتسوية الفوارق الاجتماعية و الاقتصادية، في ظل الأمن الذي لا و جود للدول بدونه و هو ما تنعم به الدولة الموريتانية في الظرفية الدولية التي تعيشها المنطقة اليوم لله الحمد.

نقلا عن صفحة نائب عمدة تكنت المختار ولد عيدله

الأجنحة الملكية 1200

نبذة عن الكاتب

عبد الله الخليل

رئيس تحرير موقع تكنت

مقالات ذات صله

شركة سهل الإماراتية
WhatsApp chat