انسحابات شبابية من صفوف الأغلبية في المذرذرة

انسحابات شبابية من صفوف الأغلبية في المذرذرة

قالت مصادر موقع تكنت إن مجموعة من شباب مدينة المذرذرة تحضر حاليا لإعلان انسحابها من حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، ودعم أحد مرشحي المعارضة خلال الاستحقاقات الرئاسية القادمة، وذلك بعد أيام قليلة من إعلان أحد النشطاء في المدينة الالتحاق بصفوف المرشح سيدي محمد ولد بوبكر، بعد سنوات من العمل لصالح المشروع السياسي للحزب الحاكم.

وفي تدونة له قرر الناشط الشبابي أحمدو ولد الننيه انسحابه من الحزب، ودعم مرشح الرئاسيات المقبلة، الوزير الأول السابق سيدي محمد ولد ببكر.

وقال ولد الننيه إن “عشر سنوات من الموالاة تكفي”.

من جهة أخرى أعلن الأديب سيدي محمد ولد متالي دعمه لمرشح المعارضة سيدي محمد ولد ببكر، مؤكدا أنه “يتوسم فيه وحده مستقبلا واعدا للبلد الغالي عليه”. حسب قوله

شركة سهل الإماراتية

نبذة عن الكاتب

الدو عبد الملك

منتج ومراسل موقع تكنت من المذرذرة

مقالات ذات صله

مؤسسة تكنت للإنتاج الإعلامي