سهرة ثقافية في روصو بمشاركة أئمة ومحاضرين – صور

احتضن الليلة البارحة مركز “إنصات الشباب” في مدينة روصو ندوة ثقافية، منظمة من طرف الملتقى الثقافي السنوي للسيرة النبوية بروصو.

افتتاح الندوة جرى بحضور عدد من الفقهاء والأئمة والناشطين في الحقل الثقافي وجمع من أعضاء الملتقى.

وأكد رئيس الرابطة السالك ولد سيد أحمد على أهمية هذا النوع من الندوات والجلسات وماله من أثر بالغ في تقوية أواصر المحبة والألفة والتآخي بين أبناء المدينة، مضيفا “نسعى من خلال جهودنا المتواصلة إلى أن نعلي صرحا سامقا من صروح المعرفة وأن نربي جيلا واعيا مقتديا بهدي النبي صلى الله عليه وسلم ومتمسكا بطريقه المستقيم، مبتعدا عن كل منابع الغلو والتطرف”، منتبها إلى ضرورة  اغتنام فرصة الشهر المبارك والتزود فيه من العمل الصالح.

الإمام المحاضر عبد الدايم ولد حيبو شكر أعضاء الملتقى على ما يبذلونه من جهد في سبيل نشر السيرة النبوية المشرفة، مشيرا إلى أن طريق النجاح والفوز في الدنيا والآخرة هو الارتباط بالنهج النبوي القويم والرجوع إلى الله تعالى.

وقد تناوب على منصة الخطابة عدد من الأدباء والفقهاء ورؤساء الجمعيات الناشطة في المدينة، وتمحورت مداخلات الحضور حول أهمية المحبة ونشر السيرة الغراء.

وقد شهدت الجلسة مسابقة في السيرة النبوية تم تكريم الفائزة فيها خلال الجلسة، واحتلت الطالبة الزهرة بنت أحمد ميلود المرتبة الأولى في المسابقة الشفهية المنظمة في الندوة.

الأجنحة الملكية 1200

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

شركة سهل الإماراتية
WhatsApp chat