وفد رفيع من الخلافة المريدية يزور محظرة أهل أبلول

أدى صباح اليوم الأحد 13.01.2019 وفد من الخلافة المريدية زيارة لقرية المبروك ببلدية تكنت، اطلع خلالها على محظرة العلامة المختار ولد أبلول، وما تضمه مكتبتها من مخطوطات تاريخية، ومراسلات وكتب نفيسة.

وتقدم الوفد، الإبن البكر للخليفة العام الشيخ إبراهيم بن الشيخ محمد المنتقى، إلى جانب محمد البشير بن الشيخ عبد القادر الناطق الرسمي باسم الخلافة العامة، والشيخ محمد فاضل امبكى، حفيد الشيخ الخديم أحمدو بمب، وأحد خريجي محظرة العلامة المختار ولد أبلول، إضافة إلى العلامة محمد المصطفى جتره، أمين مكتبة الشيخ أحمد بمب، وشعيب كبى حفيد الشيخ صالح امبكى ومستشار الرئيس السنغالي، وعضو الوفد محمد مرتضى بوسو.

وتحدث المتدخلون خلال مأدبة أقيمت بالمناسبة عن الروابط التاريخية والعلاقة العلمية والروحية المشتركة، التي ظلت تربط الشيخ أحمد بمب وحفدته من بعده بشيوخ المبروك، ضمن السعي المشترك لنشر الرؤية الصوفية للمدرسة المريدية، خدمة للشريعة الإسلامية السمحة.

وأوضح الوفد في كلمته أن هذه الزيارة جاءت بأمر من الخليفة العام، الذي لا زال يحتفظ بذكريات سنين دراسته في محظرة ولد أبلول، وقد بعث الخليفة إبنه الأكبر لهذه المهمة فقط، حيث قدم موريتانيا خلال الساعات الأخيرة.

واستطرد المتحدث باسم الوفد المكانة التي كان حفدة الشيخ أحمد بمب يحظون بها، خلال مقامهم لطلب العلم في محظرة المبروك، ستينيات القرن الماضي.

وينشر موقع تكنت لاحقا بحول الله على قناته على يوتيوب أبرز الفعاليات والمحاضرات التي شهدتها الندوة.

تيليغرام

مقالات ذات صله