موريتانيا: سماء صحو ورياح جافة تهدد العشب

تشهد سماء موريتانيا منذ عدة ساعات صحوا شاملا للغيوم، بعد أيام ممطرة على مناطق شرق ووسط وجنوب البلاد، عرفت خلالها ولاية كيديماغا تسجيل أكثر 275 مم، في ليلة واحدة.
وتظهر مؤشرات الطقس سماء صافية إلى غائمة جزئيا، مع هبوب رياح شمالية إلى شمالي شرقية، تعرف عند الموريتانيين بـ”رياح توجي”، وهي رياح جافة، ترتفع في ظلها درجات الحرارة، وتشير إلى دخول فصل الخريف أيامه الأخيرة، حيث يجف نتيجتها العشب.
وتأخرت الأمطار هذه السنة عن موعدها المألوف، ما دفع السلطات إلى الدعوة إلى صلاة الاستسقاء في عموم البلاد، لتشهد ولايات الحوضين ولعصابة وكيديماغا وكوركل تهاطلات مطرية معتبرة، أنتجت سيولا وفيضانات في مناطق من هذه الولايات.
وخلال أغسطس شهدت مناطق في ولايات اترارزة ولبراكنه وإنشيري تهاطلات مطرية متقطعة، أثمرت ظهور العشب على نطاق واسع، إلا أنه لا زال بحاجة إلى مياه الأمطار حتى منتصف سبتمبر الجاري من أجل نضوجه جيدا.
ويخشى سكان ولايتي اترارزة ولبراكنه من نقص منسوب المياه هذه السنة، خاصة وأن لبراكنه ذات الكثافة الرعوية تشهد منذ فترة نقصا كبيرا في منسوب مياه الأمطار، دفع مئات المنمين العام الماضي للنزوح نحو اترارزة وكوركول وكيديماغا طلبا للكلأ.

إعلان واتساب

نبذة عن الكاتب

محرر ومترجم أخبار في موقع تكنت منذ 2017

مقالات ذات صله

شركة سهل الإماراتية